أيقونة أرثوذكسية ترشح زيتاً في عكّار


عكار – من ميشال حلاق:
ظاهرة حلت خلال صلاة يوم الاحد الماضي في كنيسة رقاد السيدة للروم الارثوذكس في بلدة عدبل، عكار، تمثلت بظهور الزيت كدموع على احدى ايقونات السيدة العذراء حاملة الطفل يسوع على ايقونسطاس الكنيسة الاثرية القديمة (136 سنة).
وابلغ مصلون كانوا يؤدون الصلاة الى كاهن الرعية الاب الياس سكاف الذي كان يترأس القداس في الكنيسة الجديدة المجاورة، ان الكنيسة القديمة امتلأت بالمصلين لان احدى ايقونات السيدة العذراء ترشح زيتاً عند مقلتي العذراء مريم والناس مقبلون على الايقونة ليتباركوا منها.
ولم يشأ الاب سكاف ان ينفي او يؤكد الظاهرة، تاركاً الامر الى الخبراء في هذا المجال، وقال: “عند انتهاء القداس قمت بمعاينة الايقونة وتمنيت على المصلين التريث والهدوء، ولكننا لا نستطيع ان نحجب النعمة عن المؤمنين، وابلغت فوراً الى المطران بولس بندلي راعي ابرشية عكار الارثوذكسية الامر فطلب مني فتح باب الكنيسة امام المصلين والمكوث فيها.
وفي انتظار ان يفتي اللاهوتيون والخبراء بالامر يتقاطر المؤمنون الى الكنيسة ليتبركوا من الايقونة.
من جريدة النهار.

One thought on “أيقونة أرثوذكسية ترشح زيتاً في عكّار

  1. It is for sure a sign for our beloved virgin Mary. Whether we want to believe or not, it is our decision. We have seen something like this happen before. The virgin Mary is crying because she is disappointed in her kids, how they ar efighting each other and cannot get along with each other. Let us try to remember, to love and respect each other and forgive others. Then, the world would be a better place to live.

    Like

Comments are closed.