Peace Mission, from Byblos to Spain

المركب الفينيقي “أوروبا” يبحر حاملاً
الابجدية و17 شخصاً يمثلون طوائف لبنان

Phoenician Peace Mission
YouTube clip from Fadi Maalouf
وهنا خريطة الابحار

تولى نجارون على شاطئ صور صناعة مركب يعتقدون انه نسخة عن المركب الذي تقول الأسطورة الفينيقية إن قدموس ملك صور اعتلاه مبحراً فيه بحثاً عن شقيقته أوروبا التي تقول الأسطورة ايضاً انها خُطفت الى اليونان في القارة التي سمّيت باسمها.
“أوروبا” اليوم، مركب صوري فينيقي صممه نجارون صوريون من آل بربور توارثوا مهنتهم أباً عن جد، بتمويل من “منظمة مهمات السلام” Peace missions organizations . وقال أحد الناشطين في المنظمة فادي المعلوف إن المركب سينطلق من شواطىء صور، وعلى متنه 17 لبنانياً يمثلون كل طوائف لبنان، الى موانىء البحر الأبيض المتوسط، ناقلين اليها الأحرف الأبجدية محفورة على لوحات رخامية.
وأضاف ان المركب سيعبر أربعة آلاف ميل بحري وسيتوقف في مرافىء قبرص وتركيا واليونان ومالطا وايطاليا وفرنسا واسبانيا وقرطاج، “وسيكون لنا في كل مرفأ محطة نعرّف فيها شعوبها على الحضارة اللبنانية، حاملين معنا الأحرف الأبجدية محفورة على بلاطات رخامية نقدمها لوزارات الثقافة هناك”.
ولغت الى ان “معظم الناس في أوروبا الذين سبق ان التقيناهم، بمن فيهم وزراء وبرلمانيون، لا يعرفون اننا أول من اخترع الحرف وحمله قدموس الى أوروبا عندما ذهب يفتش عن أخته هناك”. وأشار الى ان هدف الرحلة ايضاً حض المسؤولين اللبنانيين على تنظيم علاقاتهم وحماية تراث وطنهم.
وقال المتطوع في الرحلة شربل حلو: “سنبرهن للعالم ان لبنان ليس ساحة للصراع والموت والدمار، بل ساحة للعلم والمعرفة والجمال والثقافة”.
وعلّقت المتطوعة ايضاً في الرحلة جو فرنسيس ان هذه الرحلة “لن تكون نزهة بل مغامرة وطنية لنقول للعالم ان لبنان وطن حياة”.
يشار الى ان طول المركب 15 متراً وعرضه 4،5 امتار، وسيكون شراعه العَلَم اللبناني بعرض ثمانية أمتار وطول ستة امتار، على غرار الأشرعة الفينيقية القديمة التي كان عرضها أكبر من طولها. اما مقدمته فهي على شكل رأس حصان، وفي حين ان مؤخرته تأخذ شكل ذنب حوت للدلالة على ان الفينيقيين عرفوا ان الحصان حيوان شامخ ومسالم، وكذلك الحوت. وسيؤكد فريق الرحلة، في احتفال كبير يوم الإنطلاق من مرفأ صور، ان الفينيقيين كانوا أسياد البر والبحر