لانا حلبي شابة لبنانية تحول بقالة صغيرة إلى مكتبة عريقة وصالون أدبي

source: Halabi Bookshop

وأضافت لانا خدمة بيع الكتب عبر البريد داخل لبنان وخارجه، فإلى جانب كل المدن اللبنانية استطاعت تأمين كتب نادرة وإرسالها إلى أشخاص في قطر وإسبانيا والسعودية، وهو ما حقق ربحا ماديا حوّل المشروع إلى مصدر دخل يمكنها الاعتماد عليه. تشارك المكتبة في توسيع نطاق القراءة بين الناس، فهي ليست وسيطا بين القارئ والناشر أو الكاتب فقط، ولكنها أيضا تساعد القارئ في الحصول على الكتاب المناسب وعرضه. تقول لانا إن “هذه المكتبة التي نراها اليوم هي تحقيق لأمنية أبي قبل نحو 60 سنة، واليوم يتملكني الفخر بأني استطعت تحقيق هذا الحلم، تغمرني البهجة وأنا أرى السعادة في عينيه عندما يدخل القرّاء والزوار.. نحن نؤمن بأن للكتاب أهمية كبرى، وسيبقى هنالك أشخاص يعرفون قيمة الكتاب، وسيكون هنالك دائما قراء وكتّاب وناشرون”.

حققت حلم والدها.. شابة لبنانية تحول بقالة صغيرة إلى مكتبة عريقة وصالون أدبي

Halabi Bookstore on Facebook